Institut Guttmann

مستشفى متخصص في التأهيل العصبي

+34 93 497 77 00

متلازمة ما بعد شلل الأطفال

إن شلل الاطفال هو مرض عصبي سببه فيروس شلل الأطفال. لحسن الحظ تم القضاء على المرض بشكل كامل في اسبانيا  منذ الستينات بفضل حملات التلقيح التي بدأت بشكل منهجي منذ عام 1963. في عام 1988 سجلت آخر حالة. لقد تم اكتشاف بعض الحالات الجديدة في الأعوام الأخيرة بين مجتمع المهاجرين أو بعد السفر إلى البلدان التي ينتشر المرض فيها لحد الآن. تم احصاء 35000 حالة من هذا المرض في الدولة الاسبانية.

بمرور السنين، يمكن للأشخاص المتأثرين بشلل الأطفال أن يعانوا من بعض الآثار في الجهاز الحركي الناتجة عن المرض العصبي كتصلب الأنسجة مثلاُ و مرض الظهر الوتري و انحباس الأعصاب المحيطة بسبب استعمال أدوات مساعدة للسير ككراسي العجلات وصعوبات في التنفس وكسور هشاشة العظام وفقدان الوظائف والاستقلالية في النهاية.

ونسبة قليلة من هؤلاء الأشخاص يمكن أن تظهر لديهم ما يسمى بمتلازمة ما بعد شلل الأطفال والتي تتلخص في ضعف إضافي لما سبقه في العضلات والتي لا يمكن ربطها بعدم استعمال هذه العضلات. يمكن لهذا الضعف العضلي أن يترافق بالتعب والألم العضلي والضمور العضلي وفقدان الوظائف التابع لها. وفي حال ظهور تغييرات كهروميغرافية يمكننا التأكيد على أن الحالية هي حالة ما بعد شلل الأطفال (حسب معايير هالستيد).